• ×

بشرى المجالي

في الوقت الضائع

بشرى المجالي

 0  0  906
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كمية تساؤلات تجول في خاطري حول التعصب الرياضي وأسبابه .. لن أستطيع حصرها أو حلها في مقال ..
و لكن أتمنى أن أقف ونقف جميعا عندها لعل وعسى نجد حلا ..
البعض يجد في ناديه الرياضي انتماء وطني وقبلي ، ويشجع و كأن هذا التشجيع هو ما سيجعله ابن هذه البلده البار ، و في تشجيع نادي آخر خروج عن الأعراف وتخلي عن الأصول ..
ومنهم من يعتبر مباراة هي انتقام سياسي مبطن، فالفوز فيها بمثابة أخذ الثأر لما تربت عليه السياسات والحروب ..
في زمن ليس ببعيد ..
زمن لم تكن فيه مواقع تواصل اجتماعي، لم تكن هذه الظاهرة واضحة جدا أو منتشرة لهذا الحد .. الآن باتت واضحة لدرجة المرض فالدفاع مستميت ليس فقط من الجماهير، بل للأسف من أعضاء ورؤساء بعض النوادي فهي الأسهل لأنها في متناول الجميع، و لم يعد هؤلاء بحاجة لمنبر إعلامي للنشر ..
الفساد والرشاوي لبعضهم جعل الجماهير تتعصب لناديهم المظلوم في ظل هذا الفساد، وأصبح الطرفين في حالة حرب انتقلت للملعب، وأصبح الحل نقل المباريات لدول أخرى لتصبح مباريات الدوري المحلي ، مباريات دوري محلي دولي !
هي غيض من فيض ..
لا نستطيع إنكار أن جيل التعصب يحتاج لوقت ليتحلى بالروح الرياضية، ولا نستطيع أن ننكر أيضا أن فرض العقوبات هو الحل إذا لم نعي ما تعنيه الرياضة، والأهم هو التركيز على رياضات أخرى غير كرة القدم !
هل سنرى شغب من جمهور نادي في مباراة لكرة السلة ؟
أم سنبقى فقط نشجع كرة القدم فقط !
و هل سنفصل يوما الرياضة عن السياسة ؟
أسئلة تنتظر الإجابة، و حل جذري وحاسم كهدف يتيم في الدقيقة التسعين ..
وفي الوقت بدل الضائع من عمر مقالي ..
دمتم رياضيي الروح والعقل

التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

حمدان الغامدي

إلى متى

06-14-1441

جمال بو هندي

هاوي يدير محترف

05-25-1441

خالد بن كلاب

الزعيم العالمي

03-28-1441

محمد عبدات

عودة الروح

03-16-1441

سيف المالكي

السعودية رياضيا واعلاميا .. عشرة..

02-19-1441

صالح المرشود

نحر الرائد

02-19-1441

صفحتنا علي فيس بوك