• ×

محمد السعد

الرمز خالد بن سلطان في شيفرة دافنشي

محمد السعد

 3  1  2.9K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لم يعرف التاريخ فناناً أثار الجدل والحيرة حول لوحاته الفنية كما أثارها الفنان الإيطالي ليوناردو دافنشي في لوحاته الإبداعية المنقطعة النظير .

ما بين لوحة الموناليزا وسر الإبتسامة الغامضة التي حيرت النقاد والمحللين حول مصدر جمالها وروعتها , وصولاً إلى لوحة العشاء الأخير أو العشاء السري التي أثارت الكثير من التساؤلات عن الأغراض الخفية التي دعت دافنشي لرسم مثل هذه اللوحة ذات الأبعاد البعيدة المدى والتي فسرها بعض المحللين لوجود عقائد سرية أو تلميح نحو وجود وثائق مهمة وهي التي تطرق لها الكاتب الأمريكي دان بروان في روايته (شيفرة دافنشي) .

لا نريد الخوض أكثر في مدى الغموض المفتعل الذي أثاره دان براون حول أعماله الأدبية ذات الطابع الربحي ولكن نريد الحديث عن الصورة التي أقامت الدنيا ولم تقعدها حول رمز نادي الشباب الأمير خالد بن سلطان والتي جمعته مع أبن أخته الرئيس النصراوي فيصل بن تركي .

لا أعلم صراحة ماهي الإشكالية في هذه الصورة البسيطة , ولا أعلم أين يكمن مصدر الغموض في هذه الصورة التي جمعت الخال مع أبن أخته وبينهما كأس بطولة ولي العهد , وهي تعتبر نوع من المباركة الطبيعية التي لا تستدعي كل هذه الضوضاء المفتعلة .

نتفق بأنها صورة طبيعية لا إشكال يكتنفها ومن يرى غير ذلك فهو إنسان مصاب بداء المؤامرة أو لديه تصديق يصل مستوى الببغائية لكل إشاعة يسمعها أو يرددها غيره .

ومن أثار الغموض حول هذه الصورة هم مجموعة تريد أن تقذف بكل تبعات الفشل الشبابي في هذا الموسم على رمز نادي الشباب وتبرأة إدارة نادي الشباب وكادرها الإداري والفني من كل تبعات الفشل والهبوط الحاد في المستوى والفوضى العارمة التي إجتاحت النادي جراء التعاقدات الغير إحترافية التي تدل على فقدان النظرة المستقبلية في العمل الرياضي .

فكل مشكلة يتعرض لها نادي الشباب تقذف على الأخرين , من أعضاء شرف ولاعبين سابقين ولاعبين حاليين ومدربين وإداريين , ولكن في الأونة الأخيرة صار رمز نادي الشباب والداعم الأول للكيان الشبابي عبر السنين هو الضحية الجديدة لتبعات الفشل الشبابي هذا الموسم .

وأعتقد بأن هناك مجموعة محسوبة على النادي تحاول تصوير رئيس النادي وكأنه كبش فداء وأنه المناضل الذي يعمل وحيداً بدون أي دعم بعدما تهرب الجميع من رئيس فخري وأعضاء شرف وصار هو الوحيد الذي يحارب على كل الجبهات .

هذه هي الصورة المنقولة للمشجع والتي يراد تكريسها وترسيخها في الأذهان وهي بلا أدنى شك صورة مغلوطة لا وجود لها على الإطلاق , لأن الرمز الشبابي لم يدعم في حياته رئيس نادي كما دعم الرئيس الشبابي الحالي خالد البلطان , ويتنوع هذا الدعم من خلال إعطائه كامل الصلاحيات ومنحه الثقة مع الدعم الشرفي والمالي الذي لا يوازيه دعم .

والصورة الجميلة المنطبعة في ذهن كل شبابي والتي تصل مستوى الإمتنان المطلق لشخص الأمير خالد بن سلطان أهتزت في السنتين الأخيرة والسبب كما أسلفنا يعود لجوقة إعلامية وجماهيرية محسوبة على النادي سعت بكل طاقاتها لقذف كل التهم على كل شخص بإستثناء الرئيس الشبابي الحالي .

ونحن بلا شك نلوم إدارة النادي ومركزها الإعلامي الذي لم يكلف على نفسه مهمة الدفاع عن الرمز الشبابي الذي دعمها دعماً منقطع النظير لم تحظى به أي إدارة في تاريخ نادي الشباب وبقية الأندية السعودية , لأن الرمز الشبابي هو الذي تكفل بدفع كل المستحقات المالية على نادي الشباب قبل إستلام خالد البلطان دفة الإدارة والتي جعلت الإدارة تعمل بذهن صافي بدون أي متأخرات مالية أو ديون مستحقة لأحد , وهذا فضل كبير ينسب للأمير خالد بن سلطان الذي بالإضافة لتسديد كل ديون النادي المترتبة فإنه تكفل بعقود الكادر التدريبي بالكامل ودفع رواتب اللاعبين بالكامل مقدماً , في نفس الفترة التي أستلم فيها خالد البلطان رئاسة نادي الشباب بالإضافة لتكفله بدفع تكاليف معسكرات الفريق السابقة في ألمانيا والتشيك .

طبعاً لا نريد الحديث عن الأرقام الفلكية التي حصلت عليها الإدارة من الداعم الشبابي الأول خالد بن سلطان والتي تضيع في خضم التصاريح الفارغة والمهاترات الإعلامية مع الإعلام الأهلاوي الذي صار شغلنا الشاغل في السنوات الأخيرة .

ولأن الرمز يدعم بصمت وبإخلاص وتفاني وبكرم حاتمي لا يضاهيه كرم , فأنا أستغرب من إعلام النادي الخاضع لإرادة الإدارة , السكوت عن هذا الدعم الذي يصل لأرقام فلكية لم تحظى بها إدارة في تاريخ الأندية السعودية قاطبة وهذه المبالغ التي تصل لأرقام فلكية كفيلة بتنصيب نادي الشباب بطلاً لقارة أسيا بكل بساطة لو تم دفعها بشكل صحيح .

رمز الشباب ليس مسؤولاً عن بيع اللاعبين لنادي الهلال بالجملة وليس مسؤولاً عن المصائب التي حلت بالفريق بسبب العصابة البلجيكية (برودوم وأصدقائه) التي منحت الخيط والمخيط في النادي والتي قتلت كل مقومات النادي بدم بارد في أقل من موسمين , وليس مسؤولاً عن إهمال الفئات السنية في النادي وقتل المواهب فيها وليس مسؤولاً عن إبعاد الشبابيين عن الكيان بهذه الصورة الهزلية .

ومن المضحكات المبكيات عندما يأتي شخصية مجهولة مثل (محمد العمران) في أحد مقالاته الخارجة عن أبسط أداب الحوار ويقول بأن خالد البلطان دفع من جيبه الخاص 400 مليون ريال في في فترة تقارب خمس سنوات بمعنى أنه في هذه السنوات الخمس دفع مبلغ 80 مليون عن عن كل موسم .

بالإضافة لعقد رعاية الإتصالات الذي يعادل 20 مليون ومع حقوق النقل التلفزيوني وبالإضافة للدعم السنوي الذي يمنحه الرمز للإدارة , هذا يعني بأن نادي الشباب في هذه السنوات الخمس قد تصل ميزانيته لمليار ريال , ونصف المليار تقريباً دفعه خالد البلطان لوحده .

طبعاً لا نريد القول بأن هذا الكلام لا يصدقه حتى الأطفال الصغار , 400 مليون ريال هي مجرد كذبة وخرافة يرددها البعض لمحاولة تحسين صورة الإدارة ولكنهم في نفس الوقت يسلبون الأخرين حقوقهم , ومبلغ 400 مليون ريال , مبلغ خيالي مبالغ فيه لا يمكن تصديقه .

لا تحظى إدارة شبابية أو غير شبابية بدعم كما حصلت عليه الإدارة الشبابية الحالية من رمز نادي الشباب خالد بن سلطان , والنتيجة كانت فريق مفكك وضياع حقوق الرعاية التي كانت تساهم في ضخ المال للنادي وإهمال شديد في الفئات السنية هذا بالإضافة لصناعة الأعداء والخصوم التي نتج عنها توقف طبيعي في الزيادة الجماهيرية المنتظرة .

الرمز لم يتوقف عن الدعم في فترة رئاسة خالد البلطان إطلاقاً قد يقل الدعم أو يزداد ولكنه لا ينعدم , ومايعانيه الشباب حالياً من هبوط وفوضى يعود السبب لأن رمز الشباب قل دعمه , والنادي أساساً في السنوات الأخيرة قائم أساساً على الدعم المباشر من رمز الشباب ولكنه دعم بصمت , ومن يدعم بصمت هم العشاق الحقيقيين .

التعليقات ( 3 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    04-10-1435 07:42 مساءً معتز القحطاني :
    مساء الابداع اخوي محمد كالعاده قلمك يفيض بسحر الكلمات بايصال الحقيقه بطريقه ساحره لايفهم لغتها الا القليل
  • #2
    04-06-1435 03:42 مساءً أبو محمد :
    الرمز يعتبر المسؤول الأول والأخير لأنه هو من يصر على بقاء البلطان رغم علمه بعدم رغبته بالإستمرار في رئاسة النادي وأنه لم يعد لديه الجديد ليقدمه كرئيس
  • #3
    04-05-1435 06:17 مساءً فانوس :
    مايمره به نادي الشباب شي يحزين عشاقه اتمنى رائيس جديد ويكون موووووووسى الصقر

جديد المقالات

بشرى المجالي

في الوقت الضائع

12-17-1440

عبدالله الضويحي

*بين أحكام "مسبقة الصنع" و..

10-30-1440

عبدالله الضويحي

زيادة الفرق.. أماني وحقائق

10-15-1440

علي اليوسف

لجنة توثيق البطولات الثانية

10-03-1440

جمال بو هندي

هاوي يدير محترف فاقد الشي..

09-28-1440

عبدالله العديل

زيادة عدد أندية الأولى مطلب..

09-27-1440

صفحتنا علي فيس بوك

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:18 مساءً الثلاثاء 19 ديسمبر 1440.