• ×
الخميس 5 شوال 1441 | 10-04-1441
غازي الحلاج

إن لم تكن معي ، فأنت ضدي..!

غازي الحلاج

 0  0  1495
غازي الحلاج
نختلف ، ثم نتناقش
وبعد حين ، نتجادل حتى لا نتفق !

لن تجد طريقاً لإيصال وجهة نظرك في مجتمع رياضي لا يقبل القسمة على اثنين !
هذا ما أوصلنا له ( الوسط الرياضي ) في شكله العام ، وإن كانت هناك ملامح وبصيص للأمل في بعض أسطر صفحاته ،
حتى وإن كان مقعدك في جواري في ذلك المدرج إن لم تكن معي فيما أقول وتهاجم ( المدرج ) الآخر ولا تتفق معهم فيما يقولون ستصبح ( دخيل ) علينا .

ساء الحال وزادت التشققات حتى أصبح ذلك ( المدرج ) كحال الوسط الرياضي !

( إن لم تكن معي ، فأنت ضدي )

إن لم يكن نجمي الأول في خارطة الفريق هو ( نجمك ) الأول فأنت لاتنتمى ( للكيان ) !
وياليتنا وقفنا عند ذلك ؟

كنت بالسابق أتمنى من مدرب ( منتخبنا ) أن لا يستمع لذلك المدرج وأن يضم الأفضل والأجدر لتشكيلة منتخبنا، ولكن الآن أتمنى منه أن لا يستمع لأحد بتاتاً.!

فالمدرج لم يعد في الملعب !
والملعب لم يعد له مدرج !

هذا وإن كان ( للمدرج - جماهير )

لم تعد الرياضة تجمعنا كالسابق ، لم نقف معها بقدر ما وقفنا ضد تقدمها
وضعنا في طريق نهضتها العوائق ، وبنينا جيل يجادل لا ينتقد للتصحيح بقدر انتقاده فقط للانتقاد ، يسكت عند النجاح ويصفق في الخسارة ، نبحث عن الثغرات ولا نصححها ،

لم نتقدم ولن نتقدم ، نبكي على الأطلال ونتغنى بأمجاد رياضتنا في السابق ، وكأن ذلك النجاح لم يكن السبب الأول له بعد الله هو ذلك المدرج ، الذي يقف مع من يمثل الوطن وتختفي عنده الألوان والشعارات ،

لن يتعدل حال ( رياضتنا ) إن لم نعدل الفكر بالمدرج ، ونتصالح مع أنفسنا ، ونبني جيل يناقش لا يجادل ، جيل يبحث عن الاتفاق قبل الخلاف.
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

يتقدم منسبوا " صحيفة السوبر " بأجمل التهاني والتبريكات للمحرر عماد شايع بمناسبة قدوم مولودته (ريم) . سائلين الله عز وجل أن تكون..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة "السوبر" 2020 ©