• ×
الإثنين 2 شوال 1441 | 09-30-1441
ماجد القرني

كثير من الحوار وقليل من العقل !

ماجد القرني

 0  0  1480
ماجد القرني
أنا مره كتبت مقال بعنوان الأسطوره والقادمون
والأسطوره الذي كنت اعنيه فى هذا المقال هو ماجد عبدالله
ووصفته بالأسطوره نقلا عن الأعلام
لكن المقال لم يكن بطبيعة الحال للتمجيد بماجد اوسواه من لاعبي الزمن الجميل
فموضوعي وفكرتي فى ذلك المقال كانت أكبر وأبعد وأعمق تأثيرا
أو احسبها كذلك
موضوعي كان فى الجزء الثاني من عنوان ذلك المقال وأعني به القادمون
وهم القادمون الى عالم النجوميه فى وقتنا الحالي وطبيعة النصائح التي يتلقونها من الأجيال التي سبقتهم وهل هي منسجمه مع ما هم فيه وما هم بصدده ام لا !
أو من ينصح هؤلاء وكيف ومتى ولماذا !؟
وألى هنا فانا اتحدث عن مقال صحفي لي وأشرح الأرتباط بين عنوانه وفكرته
لكن الغريب فى الأمر هو أن ذلك المقال لم يعجب الهلاليين ولم يعجب أيضا النصراويين !
فالهلاليين اعتبروا وصفي لماجد بالأسطوره نوع من التقليل من نجومهم المستحقين لهذا اللقب أكثر منه
فى حين فهم النصراويين أنني اقلل من قيمة نصائح نجمهم الكبير للأجيال القادمه والنجوم الواعده
هناك طبعا من فهم ذلك المقال كما هو وبمعزل عن الحيثيات والتفاصيل التي يوحي بها العنوان
ولكن هؤلاء-أي من فهموا المقال بالفعل-لمست بأنهم قله
وما اريد قوله عبر ذكري لكل ما سبق
هو ان الفكره الصحيحه ليس بالضروره ان يتفق عليها الجميع ويلتفوا من حولها
بل وانها قد تحدث نوع من الأنقسام
وقد تستخدم فى احداث بلبله ووغوشه ودوشه تجعلنا نتناقش فى موضوع اخر ليس له علاقه بصلب الموضوع ولا يوصلنا بحال الى ما نريد
لأننا فى الكثير من حواراتنا لا نستند الى مقاييس ومعايير وربما ان احد منا ليس لديه اي نوع من التصور لما يفترض أن ينتهي اليه الحوار
وما أقوله الأن مرتبط ارتباط وثيق بما نقوله ونردده عن ياسر والشلهوب وجدوى بقائهما فى الفريق من عدمه فى المرحله المقبله
فما أشهده من البعض فيما يخص هذا الموضوع هو أشبه بالحوار (الميتافيزيقي)-الغيبي الماورائي-الذي يحاول صناعة قضيه وموضوع لا نتائج محسومه لهما او تسلسل منطقي يقود الى تلك النتائج
لأننا هاهنا نتحدث عن شئ فى علم الغيب والمستقبل لكننا نريد ان نسوق أستنتاجاتنا ونروج لها على أنها حقائق
وعلى طريقة العلم عندي وخذ العلم مني وبس !

ومثلما انني بدأت بماجد عبدالله فسأنتهي كذلك بماجد عبدالله
فماجد عبدالله فى موسم من المواسم حتى اصدقائه ومعجبيه طالبوه بالأعتزال وبأن يحترم تاريخه فلم يكن منه الا أن الجمهم جميعا بأهدافه الحاسمه فى النهائيات والمباريات المصيريه
وأحسب ان هذا هو ما سيفعله ياسر والشلهوب
وماهما مؤهلان له !

ماجد القرني
بواسطة : ماجد القرني
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

يتقدم منسبوا " صحيفة السوبر " بأجمل التهاني والتبريكات للمحرر عماد شايع بمناسبة قدوم مولودته (ريم) . سائلين الله عز وجل أن تكون..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة "السوبر" 2020 ©