• ×
الجمعة 12 ربيع الثاني 1442 | 04-10-1442
ماجد القرني

جاري التجديد معه !

ماجد القرني

 0  0  1953
ماجد القرني
لا أكاد أجد فى ملاعبنا لاعب اعتزل والجماهير تطالبه بالبقاء
او قبل أن يطول مكوثه على دكة البدلاء ! وأستثني من هذا طبعا من اعتزل لأسباب أضطراريه كأصابه لحقت به أو ظروف خاصه كأكمال دراسه فى الخارج وما شابه
وعدا ذلك فلم اجد أي لاعب يغادر المستطيل الأخضر ويلوح للجماهير مودعا وهو قادر على العطاء او لديه متسع منطقي للأستمراريه(سنه يسمح له بذلك مثلا)فاللاعب لدينا لا يعتزل الا بعد ان يبلغ من اللعب أرذله ومن الكبر عتيا
وتزداد حالة الممانعه والأصرار على المداومه كلما كان اللاعب مشهور ولديه رصيد عند الجماهير
فأنا هنا اتحدث عن اللاعبين الذين أشعروا الجماهير بحضورهم وغيابهم عبر مسيرتهم وليس عن اولئك الذين لا تتذكر أنهم لعبوا لتتذكر فى وقت لاحق بأنهم لم يعودوا يلعبوا
أنا هاهنا اتحدث عن اللاعبين المؤثرين وأصحاب الرصيد والنجوميه
فهؤلاء هم الذين يتبادرون الى الذهن بمجرد الحديث عن الأعتزال ومتى يعتزل اللاعب وما هي المؤشرات التي يجب ان يلتقطها ليعرف ان اوان اعتزاله قد حان وبات مطلبا ملحا !
لكن ومن واقع تجربه ورصد ومتابعه اجد ان اللاعب يبقى مستمرا الى ان يجبر على أتخاذ القرار
وكان لا احد يريد ان يترك الكرة بسلام وان يتركها وهو بموقع قوه ولديه الأريحيه الكامله للأستمرار وليس هذا فحسب بل وتكون هناك مطالبات عارمه من الجمهور ببقائه واستمراره !
وأذكر ان النجم العالمي زين الدين زيدان قدم فى أخر موسم له اعلى مستوى له عبر تاريخه وكان قراره بالأعتزال صادما للجميع قياسا بما قدمه فى ذلك الموسم !
لكن ما يحدث لدينا مختلف والنهأيات المأساويه لا يكاد يتعظ منها أحد عدا عن انني اشعر بأن بعض لاعبينا ليس لديه ثقافة اتخاذ القرار وان قراره ليس ملك يده وانه راكض فى اثر الكرة الى ان تبتعد عنه كثيرا ويعجز منطقيا عن اللحاق بها او الأتيان بشئ جديد معها او حتى الأبقاء على نفسه كما عرفه الجمهور من خلالها
وبالرغم من كل هذا الا انه يصر على التجديد لناديه لموسم وموسمين وثلاثه
مع العلم بانه لو ابدى عدم رغبه او ممانعه فى هذا التجديد(ولأي سبب)لوجد ناديه احرص منه على عدم التجديد له
وهناك مشكله اخرى..
وهي ان هؤلاء اللاعبين يصرون دائما على البقاء فى مستوى احترافي معين فيرفضون الأنتقال لأنديه صاعده او مغموره يكون تواجدهم فى صفوفها مفيدا لها من الناحيه الأعلاميه على الأقل وكنوع من الأشهار لها والدعم الأعلامي على الأقل
لكنهم يأبون الا ان يستكملوا ذات المسلسل الذي بدا خاليا فى الكثير من مراحله من اي ثقافه فلا ثقافة لاعب ولا ثقافة احتراف وهلم جرا
ليتحول اللاعب الكبير الى عبأ ثقيل بحكم الوجود والتجديد معه !

ماجد القرني
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

تأهل فريق برسبوليس الإيراني إلى دور نصف النهائي من دوري أبطال آسيا بعد تغلبه على فريق باختاكور الأوزبكي بهدفين دون رد في اللقاء الذي أقيم بينهما..

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:22 مساءً الجمعة 12 ربيع الثاني 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة "السوبر" 2020 ©