• ×
الخميس 23 ذو الحجة 1441 | 12-22-1441
محمد السلولي

الأخضر..وشمعة الأمل.!

محمد السلولي

 0  0  1557
محمد السلولي
كانت البداية سعيدة للجمهور السعودي..
رأو مستوى مشرف الشوط الأول ، جميع اللاعبين كانوا في أتم تركيزهم وجاهزيتهم ماعدا هجومنا العقيم ؛ مارأيناه من اللاعبين الشوط الأول كان قد طمئن الجماهير بحله جديده وقوية الشوط الثاني ولكن كانت المفاجئة ظهور سيء جدا و باهت، لم يكن أخضر الشوط الثاني هو ذاته أخضر الشوط الأول كانوا وكأنهم " مهزومين بعشرة"..!
فقدوا الأمل ولم يكن هناك حتى البصيص منه !
مالسبب في تغير مستوى اللاعبين ؟!
هل كان المدرب ذو "التبديلات السيئة" هو خلف ذلك
كعدم تهيئة اللاعبين لياقيا للمباراة..!
أم الإستسلام والتراخي وفقدان التركيز هو عنوان الأخضر الشوط الثاني..

جميع الأوراق التي يعول عليها المنتخب حاضرة دكة البدلاء يوجد بها عدد كبير ممن ينافسون الأساسيين ومنهم من يستحق أن يكون أساسي في "الهجوم" ومع هذا لايقدرون على إكمال تسعين دقيقة وكأن المنتخب ذو تاريخ قصير ومجد ضئيل ليس هناك من يستحق أن يحمل "فانيلته" .

الأخضر لايريد من لاعبيه أن يكونوا متخاذلين ومتهاونين فلنا بالأولين عضة وعبرة حين تكون الروح والقتال حاضرة ولا تغيب.

مارفيك أخطأ خطئا كلف الأخضر الكثير ..
إخراج العابد وإدخال المولد و"كأنك يابو زيد ماغزيت"
المنتخب بحاجة العابد والمولد سويا لخلق المساحات وإرباك الدفاع وليس بحاجة إلى السهلاوي فهذه الحقيقة والمعطيات أثناء المباراة، بحاجة يحيى الشهري للتحرك والصناعة والإختراقات والتسديد ولم يكن بحاجة تيسير في الشوط الثاني ، ولكن إجمالا لم يكن الأخضر هو المنتظر ؛ وتشكيلة مارفيك وخطته للمباراة لم تكن مناسبة استعجال واستحواذ سلبي وبطئ في تحضير الهجمة، في جميع المباريات الماضية كنا نشيد بمارفيك وأنه هو المدرب الذي سوف يعود بالأخضر القديم الذي ذهب مع من حمله ومن استحق أن يرتدي الشعار الأخضر؛ أعوام مضت سنوات انجلت أتى فيها جيل كنا نعتقد أنهم"خير خلف لخير سلف" ولكن يتحتم علينا أن نرضى بالواقع و"مافات قد مات" .

عندما كان أمامنا أمل كبير بالتأهل عند الفوز على الإمارات صار الآن أمامنا شمعة مضيئة تقبع في "جوهرة جده" فحين خسارة اليابان من أستراليا فستضيء الشمعة كل أنحاء الوطن واللاعبين هم من يحددون ذلك، تنجلي الشمعة ويبقى الألم، أم تبقى الشمعة ويكبر الأمل.
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

يتقدم منسبوا " صحيفة السوبر " بأجمل التهاني والتبريكات للمحرر عماد شايع بمناسبة قدوم مولودته (ريم) . سائلين الله عز وجل أن تكون..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة "السوبر" 2020 ©