• ×
الثلاثاء 10 ربيع الأول 1442 | 03-09-1442
حمدان الغامدي

إحتراف العقول أولاً !!

حمدان الغامدي

 0  0  3031
حمدان الغامدي
الإدارة علم وفن ومهارة وفوق ذلك تخصص وتفرغ للإبداع والتألق ومتابعة العمل عن قرب وكثب في سبيل إنتقال الرياضة من مكانها المشوه الذي يعتريه بعض الملفات الشائكة إلى مكانها الذي تحتاجه المملكة نحو الريادة والسيادة والتقدم متزامنآ مع التأهل لكأس العالم في روسيا 2018 الذي حصدناه بصعوبة بالغة ..
نحتاج العودة إلى التأمل والتفكر فيمن يقود الأندية المائة والسبعون المنتشرة في أطراف مملكتنا الحبيبة من الشرق إلى الغرب ومن الشمال إلى الجنوب وتحليل ما يدور من أنشطة وبرامج تدار بأيدي هواة لا علاقة لهم بالرياضة إلا إذا استثنينا البعض منهم الذي يمارس جزءآ من وقته للترفيه في فترة المساء والسهرة دون معرفة أو دراية بميدان الرياضة الإداري والفني في شكله الجديد وهيئته المتطورة المتواكبة مع برنامج التحول الوطني 2020م ومحققآ لرؤية المملكة 2030م كأهداف إستراتيجية لجيل شاب ممارس ومعاصر ومتشرب الثقافة الرياضية المجتمعية في رغبة واضحة وصريحة لإستثمار هذا الجيل بما يخدم نفسه كشاب متخصص ومتفرغ للعمل الرياضي ومفيد لمجتمعه وعائلته وأسرته بعيدآ عن المحسوبيات والمجاملات..
تحتاج الإتحادات الرياضية المنظوية تحت لواء اللجنة الأولمبية السعودية إلى ضخ الدماء الشابة المتخصصة لدفع عجلة التنمية محليآ واقليميآ وقاريآ ودوليآ واختصار المسافات في تحقيق الألقاب الذهبية والمنجزات الفخرية التي غابت عن الوسط الرياضي منذ مايزيد عن عشرين عامآ في شكلها المشرف ..
مكاتب الهيئة العامة للرياضة بالمناطق باتت عبء وحمل ثقيل وتركه تحتاج إلى تغيير وتطوير وهذا ما إلفنا عليه في السنوات الأخيرة من أجل كسب الأفكار الإبداعية التي تعمل على التقدم والإنتقال من تطور إلى تطور يصب في شكله العام لمصلحة الرياضة والمجتمع الرياضي والإجتماعي على حد سواء..
التغيير مطلب ضروري والإحلال قرار لازلنا بإنتظاره لنفض غبار السنين وعجاج المراحل والمحطات التي حدت من المد الرياضي نحو الصناعة والتسويق والإستثمار..
العرض والطلب معادلة رئيسية للتسويق الرياضي لم تفعل حتى اللحظة من قبل الأندية أو الإتحادات الرياضية لأن فاقد الشيء لا يعطيه وهذه المعطيات هي علم مستقل نحتاج أن نحصده على هيئة مخرجات بالتخصص والتفرغ وبالتالي إحترام القطاع الرياضي كأي قطاع آخر ليؤدي دوره في الوطن على أكمل وجه..
يستهدف المجتمع الرياضي مانسبته 70% من أفراده أصحاب الميول أو المتابعة.. فهو بذلك مجال خصب لبث الرسائل الإيجابية التي نحتاج تفعيلها ورسمها من خلاله فبذلك التركيز على هذا الملف من جميع النواحي أمر هام ومطلب ضروري لجعل شباب الوطن في أفضل حالاتهم التربوية والسلوكية بارساء برامج في المراحل الأولى من الفئات السنية واستغلال كافة المنشآت من قبل الشراكات المجتمعية مع القطاعات ذات العلاقة في لحمة وطنية ذات أهداف دولية وباطار العلم والحيوية والشباب والتخصص..
من أجل الانطلاق للميدان الفني للأندية والفرق والمنتخبات علينا أن نؤسس جيل متفرغ في المكاتب لوضع الخطط والبرامج الميدانية ومتخصص في التسويق والإستثمار والقانون والإدارة حتى ننتقل من عهد التطوع والهواة إلى مرحلة التفرغ والاحتراف للعمل الرياضي الإداري والميداني والفني..

@hsasmg1
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

تأهل فريق برسبوليس الإيراني إلى دور نصف النهائي من دوري أبطال آسيا بعد تغلبه على فريق باختاكور الأوزبكي بهدفين دون رد في اللقاء الذي أقيم بينهما..

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:30 مساءً الثلاثاء 10 ربيع الأول 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة "السوبر" 2020 ©