• ×
الإثنين 2 شوال 1441 | 10-01-1441
ماجد القرني

(هم والمرمى والشباك !)

ماجد القرني

 0  0  2631
ماجد القرني
هناك مهاجمين ذوي شخصيات كبيره وهؤلاء أشبههم بالصقر الحر(الوحش) أو الطير اللي ما ينصاد وهم عادة ما يبرزون كلما تطلب الأمر وجودهم ووصلت الكره لهم فلا يرون فى الملعب سوى مرمى الخصم وشباكه ولا تعنيهم هويته ومن يكون حارسه أو ممن يتكون دفاعه
الفكره التي تسيطر على أذهانهم هي هز الشباك ضد أي خصم وفى أي ملعب وفى مواجهة أي جمهور وهؤلاء هم ملح الكره وبهار الهجوم ومتعة المباريات لكنهم قليلون جدا ومن الممكن تصنيفهم كعمله نادره
لكن وجودهم بحد ذاته ظاهره كرويه إيجابية
تعطينا ذلك الشعور الإيجابي بأن الكره بخير ولمزيد من العطاء
وهناك أيضا من المهاجمين
من هم أصحاب شخصيات متوسطه
وهؤلاء أشبههم بالصقر الجيد النوع والجيد التدريب
لكنه ليس نادر أو شديد التميز فى أحدهما أو كلاهما معا
وهؤلاء أكثر وفره من سابقيهم لكن من النادر ان يصنعوا الفارق أو الاختراق للخصم ما لم يكونوا فى يومهم وفى حاله من التوفيق الشديد
وهم بضاعه أقل ندره من سابقتها لكن تواجدها لا يمثل أي ظاهره وقد لا يعني فى الكثير من الأحيان أي شيء
يعني أنت وحظك معهم
ولربما أبتسم لك الحظ
وهناك المهاجمون العاديون والمتواضعون والذين يظهرون بالكم ويختفون بالكوم
والبعض منهم لا يتجاوز ما يحمله من موهبه عن ان يكون ملامح ومؤشرات لمهاجم فقط لا أكثر وهؤلاء هم من ابتليت بهم الكره والملاعب ولا تكاد تجد مرحب بوجودهم سوى المدافعين والحراس فى الفرق التي يلعبون ضدها
وهم كما يقال أكثر من الهم على القلب ووجودهم هو ما يرفع كثيرا من أسهم المهاجمين ذوي الشخصيات المتوسطه ويظهر الفارق واضحا وجما وجليا فيما بينهم وبين المهاجمين ذوي الشخصيات الكبيره والتي قد نراها أسطوريه مقارنة بهم
ولعل كل هؤلاء كانوا سوف يكونون عاديين ويقفون على حد واحد فى مواجهة فرصة التواجد والاستمرار
لو أن الكره لم تكن أهداف
ويفرق بها المهاجم كثيرا .
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

يتقدم منسبوا " صحيفة السوبر " بأجمل التهاني والتبريكات للمحرر عماد شايع بمناسبة قدوم مولودته (ريم) . سائلين الله عز وجل أن تكون..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة "السوبر" 2020 ©