• ×
الأحد 8 شوال 1441 | 10-07-1441
حمد العنزي

لاعبنا المحلي احذر الخطر قادم !!!!

حمد العنزي

 0  0  574
حمد العنزي
مع اقتراب انطلاقة المنافسات المحلية ودوران رحى الجري بغية تحقيق المنجز المنشود ، اضحى لزاما على اللاعب المحلي التشبث بالفرصة المتاحة له وعدم التنازل عنها لغيره ، لأنها وببساطة قد لا تعود إليه مرة أخرى ، في ظل الجديد من القرارات للاتحاد المعني باللعبة ، فمما لا شك فيه ويدع مجالا إليه ، أن قرار الاتحاد السعودي لكرة القدم باعتماده 7+1 للاعبين الأجانب سيلقي بظلاله على العنصر المحلي ، فمعنى أن يكون على أرضية الملعب سبعة لاعبين أجانب ، ذاك يحتم بأن الفرصة متاحة لأربعة لاعبين سعوديين في المستطيل الأخضر ، والمطلوب منهم عدم التباكي على سنوات الدلال والمحسوبية الماضية والطبطبة ، فمن يريد منهم إكمال مشواره الكروي عليه بذل الغالي والنفيس وتقديم التضحيات إثباتا لوجوده وجدارة لوضع اسمه ضمن الخارطة الرسمية للفريق ، ليكون جديرا ومستحقا للفرصة الضيقة جدا والمتاحة لهم ، فهذا القرار سلاح ذو حدين فمن جهة ينبئ بمنافسات قوية وشديدة وصراع على أشده بين الفرق لتحقيق تطلعات جماهيرها وطموحاتها مدعومة بسبعة محترفين أجانب بأرضية الملعب ، وإنهاء لحالة التنافس الثنائي الذي نشهده في كل موسم ، ومن ناحية أخرى فيه ضرر على المنتخب والذي هو ناتج عن افرازات تلك الأندية ، وذلك لقلة اللاعب الوطني المشارك مع ناديه يؤدي ذلك لندرة تخريج لاعبين نواة للمنتخب مما يضعفه ويفقده الكثير من بريقه اسيويا ،ليكون هدف النادي بالمقام الأول سجله وإنجازاته ينسحب ذات الأمر على المدرب والذي همه تحقيق البطولة ، ليدعم سيرته الذاتية بعيدا عن الفريق القومي ، رفعا لسعره وقيمته السوقية وبمنأى عن أية اعتبارات أخرى ، فقد نجد المتعة والإثارة والتحدي بين فرقنا المحلية في بطولاتنا الداخلية مدعومة بالتسليط الإعلامي المهول والمساند لفرقه ، وقد نفقد ذات الأمر على منتخبنا الوطني ونسكب معه الدموع حسرة ، وقد تفرز لنا التجربة منتخبا قويا ولاعبين على مستوى عال مختارون على الفرازة ، لأن العملية ستكون بمثابة المنخل الذي يصفي فقط الأجدر والأمثل والأحق بارتداء شعار الوطن بعيدا عن أية مجاملات ، دعونا ننتظر ما ستسقر عنه التجربة الجديدة .
بواسطة : حمد العنزي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

يتقدم منسبوا " صحيفة السوبر " بأجمل التهاني والتبريكات للمحرر عماد شايع بمناسبة قدوم مولودته (ريم) . سائلين الله عز وجل أن تكون..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة "السوبر" 2020 ©